أول صورة للجندي المصري الذي قتل في رفح على يد القوات الإسرائيلية

أول صورة للجندي المصري الذي قتل في رفح على يد القوات الإسرائيلية
حادث قتل جندي مصري في رفح

حادث قتل جندي مصري في رفح


أكد الجيش المصري أمس الاثنين وقوع حادث قتل لجندي مصري بعد تبادل إطلاق النار مع القوات الإسرائيلية عند الشريط الحدودي بين مصر وإسرائيل في منطقة رفح. تتواجد القوات الإسرائيلية في المنطقة الحدودية بين قطاع غزة ومصر منذ أن بدأت عمليتها العسكرية في مدينة رفح قبل أكثر من ثلاثة أسابيع (في السابع من مايو الحالي).


وقد حذرت مصر مرارًا وتكرارًا من تداعيات وخطورة اجتياح رفح.


بيان المتحدث العسكري


أفاد بيان للمتحدث العسكري المصري أن القوات المسلحة المصرية تجري تحقيقًا موسعًا بواسطة الجهات المختصة "حيال حادث إطلاق النيران بمنطقة الشريط الحدودي برفح"، مؤكدًا مقتل أحد العناصر المكلفة بالتأمين.


هوية الجندي المصري الذي قُتل في رفح


الجندي يُدعى عبد الله رمضان عشري حجي، وهو من قرية العجميين في محافظة الفيوم جنوب غرب مصر.


الجندي المصري الذي قُتل في رفح
الجندي المصري الذي قُتل في رفح


تحذير من الهجوم الإسرائيلي


بسبب هذا الحادث، حذر مصدر أمني من هجوم إسرائيل على محور فيلادلفيا، الذي يخلق أوضاعًا ميدانية ونفسية يصعب السيطرة عليها وتُعتبر مرشحة للتصعيد.


التحقيقات الأولية للحادث


أشار مصدر أمني إلى أن التحقيقات الأولية أظهرت أن "إطلاق النار وقع بين قوات إسرائيلية ومسلحين فلسطينيين في عدة اتجاهات، مما دفع عناصر التأمين المصري إلى اتخاذ إجراءات الحماية المعمول بها، والتعامل مع مصدر النيران".




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-