قرار عاجل من «التموين» بعد ارتفاع سعر رغيف العيش

 

قرار عاجل من «التموين» بعد ارتفاع سعر رغيف العيش

أعلنت وزارة التموين والتجارة الدخلية اليوم الأربعاء، عن انعقاد غرفة عمليات مع جميع المديريات على مستوى المحافظات، وذلك لتطبيق أسعار الخبز المدعم بداية من شهر يونيو المقبل.


يأتي ذلك عقب قرار رئيس الوزراء اليوم الأربعاء برفع سعر رغيف الخبز المدعم إلى 20 قرشا اعتبارا من أول يونيو القادم.


وقال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، إن مجلس الوزراء ناقش عددا من الملفات الهامة ومنها منظومة الدعم والبدء في زيادة حوكمة منظومة الدعم بهدف تقليل الأعباء المالية التي تتحملها الدولة وضمان وصول الدعم لمستحقيه.


وأوضح في مؤتمر صحفى، أنه استمع لكافة الاراء، مؤكدا أن الدولة ملتزمة بوجود الدعم خاصة في السلع الاساسية التي تمس المواطن، مضيفا قائلا،«نوجه الدعوة للحوار الوطنى والخبراء لوضع خطة لكيفية التحول لمنظومة الدعم النقدى بدل العيني».


وقال إن مجلس الوزراء، ناقش منظومة الخبز المدعم، الذي لم يتم تحريكه منذ اكثر من 30 عاما، موضحا أن تكلفة رغيف الخبز جنيه وربع والدولة تبيعه بـ5 قروش.


وأعلن الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، عن تحديد سعر أردب القمح للفلاح بـ 2000 جنيه، أي ما يعادل 13 ألف و300 جنيه لطن القمح.


من جانبه اوضح الدكتور على المصيلحي، أن هذا القرار سيؤدي إلى زيادة سعر رغيف الخبز المدعم من 80 قرشًا إلى 90 قرشًا، مع بقاء سعر رغيف الخبز الحر بجنيه ونصف.


وأكد الوزير أن الدولة ستتحمل 84% من تكلفة رغيف الخبز المدعم، معتبرًا أن هذه الزيادة ضرورية لمواجهة ارتفاع أسعار القمح عالميًا.


وأشار المصيلحي إلى وجود بعض الأشخاص الذين يستخدمون الخبز في غير موضعه الصحيح، مثل تحويله إلى علف أو بيعه بعد تجفيفه.


وشدد الوزير على أن الحكومة ستواصل دعم أسعار السلع الأساسية لحماية المواطنين من ارتفاع الأسعار العالمي.


وأكد المصيلحي أن منظومة المخابز ستظل كما هي، ولن يتم المساس بها نتيجة لهذه الزيادة.، أكد الوزير أن هذه القرارات تُتخذ في مصلحة المواطن ولضمان استمرار تقديم الخدمات الأساسية بأسعار مناسبة




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-